الجراحة عن طريق الليزر Laser Excimer

تتم الجراحة بهذه التقنية على ثلاثة مراحل:

  • مرحلة نحت القرنية(QUERATOMILEUSIS) : يتم في هذه المرحلة تشكيل سديلة رقيقة من نسيج القرنية (يتراوح سمكها من 110 إلى 180 ميكرون)، يتم رفعها للوصول الى سدى القرنية. تنفذ هذه المرحلة بطريقتين: إما باستخدام  MICROQUERATÓTOM –  آلة عالية الدقة تقوم بالقطع اوتوماتيكيا باستخدام شفرة، أو باستخدام ليزر الفيمتوثانية  LASER FEMTOSEGUNDO   القادر على جرح القرنية بدقة عالية دون الحاجة لشفرة.

لقد كان معهد IMO رائدا في استخدام هذا النوع من الليزر في البرتغال، حيث نستخدمه في مصحتنا منذ 2006.

  • مرحلة الاجتثاث عن طريق الليزر EXCIMER  : يتم في هذه المرحلة تصويب العيب الانكساري من خلال إعادة تشكيل  سطح سدى القرنية الذي تم الكشف عنه سابقا بالليزر.

تملك مصحتنا جهازا من أحدث ما صدر في هذا المجال – Schwind Amaris 750S- يجمع بين السرعة الفائقة والدقة خلال عملية تصويب تحدب القرنية عن طريق تحكم ذكي ومع نظامتعقب العين – Eye Trakker” أـكثر فاعلية ( تصل قدرته الى 1050 قياس في الثانية). وهو الجهاز الوحيد الذي يملك نظام شفط للجسيمات (التدفق الصفحي) أثناء تصويب التحديب.

  • مرحلة إعادة السديلة: في النهاية، يتم إعادة السديلة القرنية ليعود سطح القرنية سليما. تعتبر تقنية الليزك الأفضل لأنها غير موجعة في مرحلة النقاهة، وتضمن استعادة النظر فورا بعد انتهائها.