لقد اعتمدت منظمة الصحة العالمية، انطلاقا من وعيها بصعوبة توزيع المساعدات والإعانات، على تقييم سريري لصياغة تعريف موضوعي للإعاقة البصرية. وعليه فإنه يمكن اعتبار شخص ما معاقا بصريا بالاعتماد على تقييم حدة البصر (VA) و/ أو محدودية المجال البصري (VF).
في البرتغال، كما في معظم الدول الأوروبية، تنقسم الرؤية الضعيفة عادة إلى:

ضعف بصر متوسط أو جزئي

حيث تتراوح حدة البصر VA، في أفضل العينين وبعد التصحيح البصري المعتاد، بين 1/10 و3/10، دون تغيير في المجال البصريVF.

ضعف بصر شديد أو متبقي

رغم ان البرتغال تعتمد التعريف الدولي الذي أقرته منظمة الصحة العالمية بشأن ضعف البصر، إلا ان التشريعات المعتمدة بهذا الشأن لأهداف طبية وقانونية وأيضا لتحديد ضوابط الرعاية الاجتماعية، لم تحدّث بعد. من هذا المنطلق، وطبقا للمرسوم رقم 49331/69 بتاريخ 28/10، يعتبر مكفوفا قانونيا كل شخص لا تتجاوز حدة البصر لديهم يعد التصحيح العادي 1/10 و/أو يقل مجاله البصري او يساوي 20 درجة.

إن الشخص الذي يعاني من مرض بصري او نقص النظر يبذل جهدا مضاعفا عندما يستخدم قدرته البصرية المتبقية للقيام بالمهام اليومية. وعليه فإنه لا ينبغي تحديد نقص النظر فقط بالاعتماد على مؤشري حدة البصر ومحدودية المجال البصري، ولكن أيضا من خلال الكفاءة البصرية والرؤية الوظيفية.

من جهة نظر وظيفية، كلما كان هناك فقدان شديد للبصر من شانه ان يشوش على سير أنشطة الحياة اليومية، وليس من الممكن تصحيحه عن طريق العدسات التقليدية أو العدسات اللاصقة، فيصبح التدخل الطبي ضروريا خلال إعادة تأهيل وللجوء للمساعدة التقنية.

إن هدفنا من خلال تشخيص إعادة تأهيل وتقويم البصر الذي يندرج ضمن استشارة ضعف البصر هو تحسين القدرة على استخدام ما تبقى من القدرة البصرية لمرضانا، للتخفيف من إجهاد العين والإعاقة، وتشجيع وتسهيل الاستقلالية والاندماج في المجتمع.